تناثـر الفلسـطينيـون غـداة النكـبة في الدول العربـية المحيطـة بفلـسطين التي تلقـت الموجـات الأولى من اللـجوء، وظـهرت فيـها المخيمـات الأولى. وفي سنـة 1967، غـداة هزيـمة الخـامس من حزيـران، تعـرض اللاجئـون في الضـفة الغربـية مـرة ثانيـة للتـهجير نحو الأردن، فـصاروا لاجئـين ونازحيـن معاً. ومع تكـاثر المصـائب عليـهم، هنا وـهناك، بدأ الشـتات الفلسطـيني يتوسع، بالـتدريج، ولا سيمـا مع اندلاع الـحرب الأهليـة في لبـنان سنة 1975، وـما أعقـبها من كـوارث مثل حرب 1982 وحرب المخـيمات... إلخ. واليوم تغطي الجـوالي الفلسـطينية القـارات الخمس كلها، بينما تنتـصب منـازل سبعة وسـبعين مخـيماً في البلاد العـربيـة كشواهد يومـية قاطـعة على عدم حـل قـضية اللاجئـين. وفي مـا يلي مـسرد لهذه المخـيمات التي كـانت وطنـاً فصـارت منفى.  

الـضـفـة الغربـيـة (22 مخيماً)
 عقبة جبر
عين السلطان
شعفاط
الأمعري
دير عمار
الجلزون
قلنديا
بلاطة
عسكر
عين بيت الماء
الفارعة
طولكرم
نور شمس
سلواد
قدورة
السقايف (في بيرزيت)
جنين
الفوار
العرّوب
الدهيشة
عايدة
بيت جبرين (أو مخيم العزة)
    
قـطــاع غــزة (8مخيمات)
 جباليا
الشاطئ
النصيرات
البريج
دير البلح
المغازي
خان يونس
رفح
  
 
لـبـــنـان (12مخيماً)
 أ ـ المخيمات الرسمية
الرشيدية
البرج الشمالي
البص
عين الحلوة
المية ومية
برج البراجنة
شاتيلا
مار الياس
ضبية(1)
البداوي
نهر البارد(2)
الجليل
ب ـ المخيمات غير الرسمية في لبنان
المعشوق
شبريحا
القاسمية
أبو الأسود
عدلون
ج ـ التجمعات
وادي الزينة
شحيم ـ سبلين
جل البحر (صور)
البرغلية
الواسطة
العيتانية
الغازية
صيدا
الناعمة
بر الياس ـ تعلبايا
بستان اليهودي (صيدا)
د ـ المخيمات المدمرة (4 مخيمات)
النبطية(3)
تل الزعتر (4)
جسر الباشا
الدكوانة
الداعوق(5)
 
ســـوريــــا (12 مخيماً)
 خان دنون
سبينه
قبر الست (الست زينب)
جرمانا
درعا (الطوارئ)
حمص (مخيم العائدين)
حماه
النيرب
فلسطين
اليرموك
الرمل ـ اللاذقية
خان الشيح
 
الــعــــراق (8 تجمعات)
أ ـ بغداد
حي البلديات
بغداد الجديدة
حي الأمين (مجمع الخليج العربي)
الزعفرانية
حي الحرية
حي السلام
حي الصحة (منطقة الدورة)
تل محمد
ب ـ نينوى
حي الكرامة
ج ـ البصرة
الموفقية
د ـ الموصل
تجمع في المدينة
    
الأردن (11 مخيماً)
الوحدات
البقعة
جبل الحسين
إربد
سوف
الزرقاء
ماركا (أو حطين)
الطالبية
جرش
الحصن
مادبا
  

(1) دمرته جزئياً ميليشيات «الجبهة اللبنانية» في سنة 1976. (2) كان مخيم نهر البارد أكثر المخيمات حيوية ونشاطاً في لبنان لأنه يقع على خط التجارة مع سوريا، وعلى الساحل اللبناني في الوقت نفسه، علاوة على كونه مكاناً لورش فنية متعددة الاختصاصات. لكن، في سنة 2007 تسللت إليه مجموعات من حركة «فتح الإسلام» واتخذته رهينة، واشتبكت مع الجيش اللبناني. وقد طالت الاشتباكات كثيراً، الأمر الذي أدى إلى تدميره بالكامل. ومنذ ذلك لم يُعَد بناؤه، على الرغم من رصد الأموال الدولية لذلك. وما زال أبناء المخيم مشردين هنا وهناك بانتظار عودتهم. (3) دمره الطيران الإسرائيلي كلياً في سنة 1974. (4) ارتكبت ميليشيات «الجبهة اللبنانية» فيه مجزرة مروعة في سنة 1976، وجرفته وجرفت معه منازل الفلسطينيين في جسر الباشا والدكوانة. (5) دُمر كلياً في الحرب على المخيمات سنة 1985، وهو، في الأساس، تجمع ملاصق لحي صبرا اللبناني، وقريب من مخيم شاتيلا.