1 ـ يحق لكل يهودي أن يهاجر إلى إسرائيل.
2 ـ (أ) تكون الهجرة بموجب تأشيرة مهاجر.
(ب) تمنح تأشيرة مهاجر لكل يهودي يعرب عن رغبته في الاستقرار باسرائيل، إلا إذا ثبت لوزير الهجرة أن الطالب
(1) يعمل ضد الشعب اليهودي، أو
(2) من شأنه أن يعرّض للخطر صحة الجمهور أو أمنه
3 ـ (أ) إن اليهودي الذي قدم إلى إسرائيل، وبعد قدومه أعرب عن رغبته بالاستقرار فيها، يحق له، طالما هو في إسرائيل، أن يحصل على شهادة مهاجر
(ب) إن التحفظات المفصلة في المادة 2 (ب) تسري كذلك على منح شهادة مهاجر، غير أن الشخص لا يعد معرضاً صحة الجمهور للخطر بسبب مرض أصيب به بعد قدومه إلى إسرائيل.
4 ـ كل يهودي هاجر إلى إسرائيل قبل بدء العمل بهذا القانون، وكل يهودي ولد في إسرائيل، سواء قبل بدء العمل بهذا القانون أم بعده، فإن حكمه كحكم من هاجر وفقاً لهذا القانون.
5 ـ وزير الهجرة مكلف بتنفيذ هذا القانون، ويحق له أن يضع أنظمة بصدد كل ما يتعلق بتنفيذه وكذلك بمنح تأشيرات مهاجر وشهادات مهاجر للقاصرين لغاية سن الثامنة عشرة.
دافيد بن غوريون (رئيس الحكومة)
موشي شبيرا (وزير الهجرة)
يوسف شبرينساك (رئيس الكنيست ورئيس الدولة بالوكالة)
* أقرته الكنيست في 20 تموز 5710 (في  تموز 1950)

(*) المصدر: (كتاب القوانين الإسرائيلي)، 6/7/1950