إيماناً بحق الشعب العربي الفلسطيني في وطنه المقدس فلسطين، وتأكيدا لحتمية معركة تحرير الجزء المغتصب منه وعزمه وإصراره على إبراز كيانه الثوري الفعال، وتعبئة طاقاته وإمكانياته وقواه المادية والعسكرية والروحية.
وتحقيقا لإرادة شعبنا وتصميمه على خوض معركة تحرير وطنه بقوة وصلابة، طليعة مقاتلة فعالة للزحف المقدس.
وتحقيقا لأمنية أصيلة عزيزة من أماني الأمة العربية ممثلة في قرارات جامعة الدول العربية ومؤتمر القمة العربي الأول.
أعلن بعد الاتكال على الله، باسم المؤتمر العربي الفلسطيني الأول المنعقد بمدينة القدس في هذا اليوم السادس عشر من محرم عام 1384 الموافق الثامن والعشرين من أيار (مايو) عام 1964 قيام منظمة التحرير الفلسطينية قيادة معبئة لقوى الشعب العربي الفلسطيني لخوض معركة التحرير ودرعا لحقوق شعب فلسطين وأمانيه وطريقا للنصر.
رئيس المؤتمر الفلسطيني الأول
أحمد الشقيري