من الفقير إلى الله الحاج نجم الدين الواعظ مفتي الديار العراقية إلى إخوانه المسلمين كافة في جميع أقطارهم الفتوى التالية.
فقد روي عن الإمام علي رضي الله عنه قال في تفسير قوله تعالى (قد أفلح من تزكى) أي أدى زكاة الفطر (وذكر اسم ربه) ليلة العيد (فصلى) أي صلاة العيد. وقال النبي الأكرم (صلى الله عليه وسلم): رمضان معلق بين السماء والأرض لا يرفع إلا بزكاة الفطر.
وعليه نرى من واجب كل مسلم ومسلمة في جميع أقطار العالم ان يصرف زكاة الفطر لصالح حركة التحرير الوطني الفلسطيني «فتح» وقواتها (العاصفة) القائمة على تحرير أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين وتطهيرها من رجس الصهاينة الغاصبين، هذا وكان الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه المسلم والله ولي التوفيق.
بغداد 25 رمضان 1388
15 كانون أول 1968