بدأ العمل الفدائي من غزة في سنة 1954 بحسب أقرب المصادر. ففي تلك السنة أسس خليل الوزير (أبو جهاد) مجموعة عسكرية محدودة العدد راحت تتدرب على السلاح والتسلل والقتال. وتمكنت هذه المجموعة من التوغل خلف القوات الإسرائيلية والوصول إلى بلدة يازور القريبة من يافا في أثناء عمليات الاستطلاع. وفي 25/2/1955 قام بعض أفراد هذه المجموعة بتنفيذ العملية الأولى ضد خزان زوهر للمياه. وكان في عداد المجموعة التأسيسية كل من: خليل الوزير، محمد الافرنجي، حمد العايدي، كمال عدوان، عبد الله صيام، نصر عبد الجليل. وعلى الفور اكتشفت إسرائيل، والحكومة المصرية أن هناك في غزة حركة سياسية ـ عسكرية بدأت تعبر عن نفسها بالكفاح المسلح. ومع أن العمل العسكري توقف في السنين اللاحقة، إلا ان هذه التجربة البدائية كانت المقدمة الأولى لظهور حركة فتح على أيدي مجموعة من الشبان الذين نشأ معظمهم في غزة أمثال صلاح خلف (أبو إياد) ومحمد يوسف النجار (أبو يوسف) وكمال عدوان، علاوة على ياسر عرفات (خانيونس) وأبي جهاد وغيرهم.