ولدت أمينة المفتي في عائلة شركسية أردنية سنة 1939. وسافرت إلى فيينا سنة 1957 حيث درست علم النفس العيادي في جامعة فيينا وتخرجت في سنة 1961. وفي ما بعد تعرفت إلى فتاة يهودية تدعى سارة بيراد، ومن خلالها إلى شقيقها موشي الذي عشقته، وهو ضابط طيار برتبة نقيب في الجيش الإسرائيلي، ثم تزوجته في النمسا سنة 1967 وصار اسمها آني موشي بيراد. وفي سنة 1972 سافرت إلى إسرائيل وأقامت في مستعمرة «ريشون لتسيون». وفي حرب تشرين الأول 1973 أسقطت طائرة زوجها وقتل. ولاحقاً جندها الموساد وأرسلها إلى بيروت لتعقب أثر أبو حسن سلامة، لكنها لم تلبث أن وقعت في سنة 1975 في أيدي المقاومة الفلسطينية، فحوكمت وسجنت في كهف قريب من منطقة صيدا، وأطلق سراحها في 15/2/1980 لقاء الإفراج عن الأسيرين مهدي بسيسو (أبو علي) ووليم نصار.