- وُلد في قرية عين غزال في سنة 1920.
- درس في مدرسة القرية، ثم في مدرسة حيفا الحكومية، فمدرسة عكا قبل أن ينتقل إلى الكلية العربية في القدس التي نال منها المتروكوليشن.
-عمل مدرساً في ثانوية صفد من سنة 1941 حتى سنة 1946. وفي آذار 1944 تزوج إحدى الفتيات الشركسيات من بلدة قيسارية.
- حاز منحة لدراسة الأدب العربي في جامعة القاهرة سنة 1946، فنال الليسانس في سنة 1949. وفي تلك الأثناء كانت فلسطين قد سقطت تحت الاحتلال الصهيوني وفقد الاتصال بأهله الذين لجأوا إلى العراق، ولم يتمكن من لقياهم إلا بعد معاناة وتفتيش.
- عمل بعد تخرجه معلماً في مدرسة العائلة المقدسة في القاهرة، وراح يستعد لنيل الماجستير.
- سافر إلى الخرطوم في سنة 1951 للتدريس في كلية غوردون، وتمكن من الحصول على الماجستير في سنة 1952، ثم نال الدكتوراه من جامعة القاهرة في سنة 1954.
- عُيّن أستاذاً للأدب العربي في الجامعة الأميركية في بيروت سنة 1961، وتدرج في مناصبه الأكاديمية إلى أن صار رئيساً لدائرة اللغة العربية، ورئيساً لتحرير مجلة «الأبحاث»، ومديراً لمركز الدراسات العربية.
-تقاعد في سنة 1986، فغادر إلى عمان ليعمل في عمادة البحث العلمي في الجامعة الأردنية.
- ألّف 24 كتاباً، وحقق 43، وترجم عشرة كتب بينها «موبي ديك»، وحرّر الأعمال الشعرية لكمال ناصر وإبراهيم طوقان.
- توفي في عمان في 30/7/2003.