أجبرت وزارة الاتصالات الإسرائيلية، جميع شركات الاتصالات الخلوية على التعاون التامّ مع قيادة الجيش والجبهة الداخلية لإنشاء منظومة إنذار الكترونية تتيح إرسال رسائل قصيرة تحذّر الجمهور خلال حالات الطوارئ. وأمرت الوزارة الشركات التي تستخدم تكنولوجيا غير متلائمة مع منظومة التحذير الجديدة، بالتغيير الفوري.