بلغ عدد الفدائيين الذين خاضوا معركة الكرامة 422 مقاتلاً من قوات العاصفة و80 مقاتلاً من قوات التحرير الشعبية. وكان على رأس المقاتلين ياسر عرفات (أبو عمار) وصلاح خلف (أبو أياد) وممدوح صيدم (أبو صبري) وفاروق القدومي (أبو اللطف). وانتشر المقاتلون في قاعدة مدرسة البنات بقيادة ربحي أبو الشعر والقاعدة 193 بقيادة أبو شريف (تيسير شريف هواش)، وقاعدة الفوسفوري (عب المطلب الدنبك)، وقاعدة مدرسة البنين بقيادة رؤوف (رؤوف عمر حسين)، وقاعدة صفر صفر (بقيادة الحاج إسماعيل جبر). أما قاعدة قوات التحرير الشعبية فكان يقودها صائب العاجز.
أطلق الإسرائيليون على العملية العسكرية في الكرامة الاسم الرمزي «توفيت». وامتد مسرح العمليات من الطرف الشمالي للبحر الميت إلى جسر دامية، ومن نهر الأردن إلى مرتفعات السلط. وقاد العملية الجنرال عوزي ناركيس، وكان نائبه العميد يسرائيل طل.
سقط في معركة الكرامة 74 شهيداً من حركة فتح، و27 شهيداً من قوات التحرير الشعبية، و74 شهيداً من الجيش الأردني. أما القتلى الإسرائيليون فبلغوا نحو 28 عسكرياً، وجرح نحو 90 جندياً، وجرى تدمير 20 آلية إسرائيلية بقي بعضها في أرض المعركة.